skip to Main Content

Welcome

Say hello to the toggle bar. This is an optional section you can use to display any content you'd like. Simply select a page from the theme panel and the content of the page will display here. You can even use the drag and drop builder to create this! This is a perfect place for your company mission statement, alerts, notices or anything else.

Get In Touch

Email: support@total.com
Phone: 1-800-Total-Theme
Address: Las Vegas, Nevada

Our Location

فائدة اساور النحاس

فائدة اساور النحاس

ظهرت منذ فترة طويلة أسوار النحاس والتي لديها تاريخ طويل للشفاء من الأمراض حتي أن تاريخها يرجع إلي مصر القديمة وفقاً لما ذكرته تقارير موسوعة غيل للطب البديل  . قد تجد أساور النحاس في مخازن الأغذية الصحية ومراكز الشفاء الشاملة . بالرغم من أنها شائعة الإستخدام إلا ان البيانات العلمية لا تدعم فوائدها الصحية .

بالنسبة لأولئك الأشخاص الذين يدعموا إستخدام الإسوار النحاس علي إعتبار أنها تركز علي الحد من إلتهاب المفاصل وتخفيف الألم إلا إذا كان لديك حساسية من المعادن فإن الإسوار النحاس غير المرحج أن يكون لها أثار جانبية ضارة وقد تكون مفاجأة غير سارة .

تملك الإسوار النحاس أثار علاجية علي جسم الإنسان . هناك الكثير من الإصدارات المسجلة حول إستخدام النحاس في هذا الصدد منذ وقت مبكر في الحضار المصرية   . وقد إعتبر إسوار النحاس النقي منذ فترة طويلة بأن له مجموعة من الخصائص الغير مرئية التي تخفف من الإلتهاب والألم .

أسوار النحاس وتاريخ الفوائد الصحية لها :

في عام 1954م تلقي الدكتور لينوس بولينغ جاهز نوبل  لإكتشافه الخصائص المغناطسية للهيموجلوبين . وجد بولينغ أن الحديد والعديد من الأملاح الكهربائية في دمنا تعمم حيوية المغناطيسية. ذلك، فإن قرب المجال المغناطيسي قد يؤدي إلي تسارع الدورة الدموية ونقل الطاقة إلي جميع مناطق الجسم .

وقد عرف الأطباء الصنين لالاف السنين أن المجال المغناطيسي عندما يكون  بجانب الجسم يمكن أن يزيد بشكل ملحوظ من قوة الحياة الحيوية والمعروفة بإسم تشي . وجدت الفوائد الملحوظة لزيادة قرب المغناطيس إلي نقاط العلاج بالإبرة الصينية  .

يؤكد العلم الحديث ما يعرفه الناس منذ ألاف  السنين .وهي ان النحاس من المغذيات الأساسية ويلعب دور حيوي في الحفاظ علي العظام والجلد والدماغ والأوعية الدموية والجهاز المناعي القوي. كما أن النحاس لديه خصائص مضادة للبكتريا ويمنع تباطؤ إنتشارها والتي تؤدي إلي الإصابة بالأمراض . لأن الجلد يقوم بإمتصاص النحاس بسرعة وأصبح إرتداء إسوار النحاس وسيلة لجني فوائد النحاس الكبيرة للجسم

النحاس من المعادن الأساسية التي تسهل نشاط العديد من الإنزيمات ويوفر هذا المعدن دور في  حماية القلب والأوعية الدموية بما في ذلك القلب والشرايين والنظام الهيكلي العظمي ووظائف الجهاز العصبي بما في ذلك الدماغ . يتم العثور علي أعلي تركيز للنحاس في الجسم بداخل الدماغ والكبد . ويوجد النحاس بداخل جميع الأأنسجة وبكميات مختلفة وحوالي 50 % من  محتوي النحاس يوجد بداخل العظام والعضلات .

وقد إستخدم النحاس منذ فترات طويلة في علاج الكثير من الأمراض  .ويوحي كتاب سميث بروديوس وهو كتاب طبي قديم بأن النحاس أحد علاجات التعقيم جروح الصدر.

يمكن أن تعود أساور النحاس إلي العصر الحديدي حوالي 800 قبل الميلاد ويشتبه أنها إستخدمت منذ فترة أطول من ذلك . وقد تم إكتشاف بقايا العديد من أساور النحاس في هذا العصر من خلال الحفريات وأنها لا تزال شعبية حتي اليوم .

ويرجع ذلك، إلي خصائصها الطبية وفوائد الشفاء من المشاكل العلاجية . فهناك أكثر من 2 مليون شخص يستخدموا الاساور النحاس  هذا النوع من الأساور لم يعد لغزاً  ولا يعرف الكثير من الأشخاص كيف تعمل الأساور النحاس .

ومن الشائع إستخدام الأساور النحاس للكثير من مرضي التهاب المفاصل الذين يعانوا من نقص النحاس . في الواقع أن هؤلاء المرضي لا يحصلوا علي كمية كافية من  النحاس من اجل الوصول إلي مجري الدم ومع ذلك إرتدا الأساور النحاس يمكن أن يحقق الإمتصاص الصحيح من خلال مجري الدم وتحسين تدفقها .

فوائد أسوار النحاس

 علاج التيبس وإلتهاب المفاصل :

إرتداء الأساور النحاس اليوم يقدم الإغاثة والإسترخاء من مشاكل إلتهاب المفاصل وخصوصاً تصلب المفاصل . ومشاكل مثل  هشاشة العظام التي تعد من المشاكل المزمنة وهذا ينطبق علي إلتهاب المفاصل الروماتويدي . ويعتقد أن  إرتداء الأساور النحاس ينشط الطاقة المطلوبة للشفاء داخل الجسم . إرتداء الأساور علي المعصم لاحظ الباحثين تطور ملحوظ في مشاكلهم . بالرغم من عدم التحقق منها طبياً يجب أن تكون هذه الخصائص مرئية .

كما أن الإسوار النحاس لها خصائص مضادة للإلتهابات وتقلل الألم الناجم عن  إلتهاب المفاصل وفقًا لتقارير موسوعة جيل للطب البديل .

إمتصاص المعادن :

اسوار النحاس النقي لديه معادن صغيرة مثل الحديد والزنك . عندما تتحد مع العرق الموجود في الجلد يتم إمتصاصه من مجري الدم بكميات مناسبة . ويؤدي ذلك، إلي تكميل المعادن وهذا ما أكده باحثوا سينينتا بريس . أولئك الذين يعانوا من فقر الدم أو لديهم مشاكل في نقص الحديد والزنك يمكن أن يبحثوا عن طرق بديلة وفعالة في العلاج . نطرياً يتم إمتصاص المعادن من خلال العرق علي الجلد ويصبح ذلك افضل من تناول مكملات غذائية . عندما يتم إمتصاص المعادن من خلال العرق فإنها تدخل إلي مجري الدم مباشرة بدون الذهاب إلي الكبد .

الحفاظ علي صحة  القلب والأوعية الدموية :

نقص النحاس قد يتسبب في مشاكل مثل تمدد الأوعية الدموية . تظهر الدراسات  أن نقص الحديد يمكن أن يحدث بسبب إخلال في الجسم مما يؤدي إلي زيادة مستويات الكوليسترول في الدم . الأثار التراكمية لهذا تسبب في أضرار تلحق باقلب والأوعية الدموية . بالنظر إلي الألياف الإيلاستينة تغلف أجزاء كبيرة من الشريان الأبهر والمناطق المحيطة به .يعد النحاس عنصر ضروري لضمان أن هذه الألياف تعمل بشكل جيد . وبذلك، فإن الإسوار النحاس يضمن صحة القلب والأوعية الدموية علي المدي الطويل .

تحسين الجهاز المناعي :

عندما يتم إرتداء النحاس علي المعصم أو الإصبع يحصل إمتصاص لكميات كبيرة جداً . هذه العملية تخلق توازن فسيولوجي في الجسم . يمكن للنحاس أن ينفي الأثار السامة للعديد من المعادن عالية السمية الأخري في الجسم . وبصرف النظر عن ذلك، فإن  إستجابة النحاس للإنزيمات تساعد الجسم علي إنتاج الهيموجلوبين.

مقاومة الشيخوخة :

النحاس من العناصر المضادة للأكسدة التي تمنع الأيونات الحرة والجذور من تقليل السمية داخل الجسم . وبالتالي يتمتع بخصائص مضادة للأكسدة . والنحاس معروف بان له خصائص  تاريخية تحسن من كثافة الكولاجين والألياف والمرونة. فالنحاس يبطئ عملية الشيخوخة وليس فقط من الداخل بل من الخارج أيضاً  وبالتالي يعطي نظرة أكثر شباباً وحيوياً .

 علاج نقص الحديد وفقر الدم :

هناك نسبة كبيرة جداً من الأشخاص يعانوا من نقص الحديد وأصبح فقر الدم من الأمراض الشائعة . وبالتالي يواجهوا أعراض مثل التعب وضعف النمو وضعف تنظيم الحرارة في الجسم وإنخفاض الوظائف المناعية  وقد بذلت الكثير من الجهود للحد من نقص الحديد وفقر الدم . تدعم الأساور النحاسية الأشخاص الذين يعانوا من فقر الدم من خلال عملية الميكرونوتريتيون عبر الجلد  ويمتص الحديد من خلال الجلد . وتشير الدراسات أن إمتصاص العناصر المغذية من خلال الجلد أكثرفائدة من تناول المكملات الغذائية عن طريق الفم أو الحقن .

 حماية الأعصاب :

يلعب النحاس دور هام في الحفاظ علي صحة المايلين وهي مادة تحمي وتحيط بالأعصاب إلي جانب ذلك يساعد علي تنظيم وظائف أوكسيدنزليسيلوهو أنزيم إنتاج الكولاجين في العظام والبشرة .

 تنشيط الدماغ :

من خلال تزويد الأوكسجين إلي الدماغ فإنه يحافظ علي وظائف الأعصاب والدماغ وهذا هو السبب أن النحاس أحد العناصر المستخدمة كمنبه للدماغ ومع ذلك فإن الكثير من النحاس ليس صحي للدماغ .

 خفض مستوي الكوليسترول في الدم :

يمتلك اسوار النحاس بعض الخصائص التي تساعد في الحد من الكوليسترول السيئ وزيادة الكويسترول الجيد وبالتالي يوفر الحماية من أمراض القلب والأوعية الدموية .

 زيادة مستويات الطاقة :

تعمل إسوارالنحاس علي زيادة مستويات الطاقة في الجسم . بسبب وجود الكوبرنزيم والسيتوكروم سي وأوكسيديز والذي يؤثر علي إنتاج الطاقة داخل الخلايا . ويعمل كعامل تحفيز لحد من الأوكسجين الجزئي في الماء حيث ينتج الإنزيم التدرج الكهربائي المستخدم من قبل  الميتوكوندريا للتجمع الجزئ الحيوي في تخزين الطاقة

الأثار الجانبية في أسوار النحاس : 

الوخز والدوخة :

ذكر بعض مستخدمي الأساور النحاس أنها تؤدي إلي ال الدوخة والشعور بالوخز الطفيف في الأيام الأولي القليلة من الإستخدام . كما هو الحال مع المشاعرالدافئة في المناطق التي يتم وضع الأساور النحاس .

 الطفح الجلدي والحساسية :

ولعل أكثر الأثار الجانبية المعروفة للأساور النحاس هي الطفح الجلدي والحساسية  . فقد أبلغ عدد قليل من المستخدمين عن أثار مثل الطفح الجلدي والإحمرار في المناطق التي توجد عليها الأساور النحاس والبعض أبلغ عن الشعور بالغثيان أيضاً .

This Post Has One Comment

Leave a Reply

Back To Top